أخبار الجامعةاخبار الكلياتالأخبارالرئيسية

مدير جامعة شندي يدعو للاستغلال الأمثل لموارد الدولة والتوجه نحو الإنتاج من أجل رفع قيمة الجنيه مقابل الدولار

دعا البروفيسور :حاج حمد عبد العزيز مدير جامعة شندي للاستغلال الأمثل لموارد الدولة والتوجه نحو الإنتاج من أجل رفع قيمة الجنيه مقابل سعر الدولار بدلاً عن الاعتماد علي المنح والهبات وقال أن السودان يذخر بموارد زراعية وحيوانية ومعدنية لا مثيل لها في محيطه الإقليمي وقد حان الوقت للاستفادة منها وتوجيه عوائدها لرفاعية المواطن جاء ذلك لدي مخاطبته فاتحة المنتدى الاقتصادي الأول للعام 2021م الذي نظمته كلية الاقتصاد والتجارة وإدارة الأعمال بجامعة شندي والذي ناقش أبعاد سياسة تحرير سعر صرف الجنيه مقابل الدولار  علي الاقتصاد السوداني وذلك في  صباح الثلاثاء 15 مارس 2021م بقاعة البروفيسور : سمية أبوكشوة بالكلية وقال أن تعويم سعر الصرف أصبح واقعاً يجب التعامل معه بما يحد من آثاره السالبة وهو أحد عوامل إصلاح الاقتصاد بالإضافة لعوامل يجب أخذها في الاعتبار منها إعادة النظر في السلوك الإنتاجي و الاستهلاكي وهي مسؤولية المواطن وليس الدولة وأعرب عن أمله في نجاح سياسة التحرير في إصلاح الاقتصاد علي المدى البعيد وقال كل المؤشرات دلت علي نجاحها في بداية تطبيقها في الحد من الارتفاع المتسارع لسعر الدولار .

وشكر كلية الاقتصاد علي مواكبتها الأحداث وتنظيمها للمنتدى في هذا التوقيت لجيب علي تساؤلات الكثيرين عن سياسة التحرير وأكد أنه امتداد لعدة أنشطة انتظمت الجامعة في الأيام الماضية وتصب في خدمة المجتمع .

وقد خاطب المنتدى الدكتور : صلاح الأمين الخضر عميد كلية الاقتصاد والتجارة والأعمال مرحبا بالضيوف وقال إن من دواعي سرورنا أن تحتضن الكلية هذه الندوة العلمية إيماناً منا بأهمية قرار تحرير سعر الصرف الذي اتخذته الحكومة السودانية في الأيام الماضية وأبعاده علي الحياة الاقتصادية والاجتماعية في السودان وقد دار حوله جدل كثير ما بين مؤيد ومعارض ولعل ذلك ما دعانا إلي مناقشة هذه القضية وطرح أبعادها وتداعيتها . ودعا جميع منسوبي الجامعة إلي إنجاح المنتدى الذي يطرح الكثير من الفاعليات العلمية والفكرية

هذا وناقش المنتدى ثلاث أوراق علمية الأولى بعنوان : سياسة التحرير الاقتصادي وقدمتها الدكتورة عاتكة عثمان وابتدر النقاش فيها الأستاذ : أمجد عبد الرحمن والورقة الثانية بعنوان : تحرير الصرف وقدمها الدكتور : أمير سليمان وابتدر النقاش  فيها ممثل بنك فيصل الإسلامي فرع شندي والورقة الثالثة بعنوان : تجارب بعض البلدان في تحرير سعر الصرف وقدمها الدكتور : أمير عبد الله وابتدرت النقاش فيها الدكتورة : وجدان مهدي – وأدار المنتدى بحنكة واقتدار الدكتور أبو ذر عمر آدم  وحضره المهتمين بالشأن الاقتصادي من المؤسسات ذات الصلة  بمحليتي شندي والمتمة و وعدد من أساتذة الجامعة والعالمين بها والطلاب  الذين أثروا النقاش بالمداخلات البناء .

المحرر : أسامة شرف الدين

زر الذهاب إلى الأعلى