أخبار الجامعةاخبار الكلياتالأخبارالرئيسية

كلية الطب جامعة شندي تنظم ورشة عمل لأخر مراحل  نيل الاعتماد العالمي

جدد البروفيسور : حاج حمد عبد العزيز محمد الأمين مدير جامعة شندي إلتزامه بتسخير كافة أمكانيات الجامعة من أجل نيل الاعتماد العالمي لكلية الطب  من الاتحاد العالمي للتعليم الطبي عبر المجلس الطبي السوداني وبيّن أنهم في تواصل مع المجلس الطبي السوداني لاستيفاء متطلبات الاعتماد  وتسديد الرسوم المقررة له ، جاء ذلك لدى تشريفه ورشة عمل اعتماد كلية الطب ظهر الاثنين ٤-١٠-202١م بالكلية والتي شرفها بالحضور الدكتور محمد أحمد عبد الله وكيل الجامعة وعدد من عمداء الكليات وإدارة وأساتذة الكلية  وممثلي رابطة طلاب كلية الطب والتي ناقشت التقرير النهائي للدراسة الذاتية للكلية وفق متطلبات الاعتماد العالمي قبل تقديمه للمجلس الطبي السوداني   وقال إن الجامعة تتميز بتوفر المواعين التدريبية لطلاب الكلية المتمثلة في مستشفى المك نمر الجامعي  ، ومركز معالجة و جراحة الكلي ، ومركز علاج الأورام وأبحاث السرطان ومركز القلب  وتمثل  إضافة حقيقية لتحقيق أهداف الكلية وهي ركيزة أساسية في متطلبات الاعتماد . مشيدا بالجهد الكبير الذي بذلته الإدارات المتعاقية علي الكلية في العمل علي الإيفاء بمتطلبات الإعتماد وبالجهد المقدر الذي بذله أساتذة الكلية في إعداد التقرير بالصورة المثلى مشيرا الي أهمية الإعتماد ودوره في تحسين مخرجات الكلية داعيا لتضافر الجهود لإنجاح زيارة وفد المجلس الطبي التي تهدف للتحقق من استيفاء معايير الإعتماد.

وقال الدكتور سراج الدين البدري عميد كلية الطب  أننا نهدف لاعتماد الكلية بواسطة الاتحاد العالمي للتعليم الطبي الذي اعتمد المجلس  الطبي السوداني و بدوره صار مسؤولا عن اعتماد كليات الطب داخل السودان حيث يمكن الكلية من تخريج كادر معترف به عالمياً ويرفع من تصنيف الجامعة داخلياً وخارجياً وبيّن  أن متطلبات الاعتماد تشمل عدة محاور منها المناهج التي تم تحديثها ، والبيئة الدراسية من قاعات ومعامل ومكتبات ومواعين تدريبية ، وأكد أنهم  في إدارة الكلية قطعوا أشواطاً كبيرة في استيفائها عن طريق لجنة تم تكوينها من قبل مجلس الكلية وهي في حالة انعقاد دائم حتى تحقيق هذا الهدف  . داعياً إدارة الجامعة لتوفير الاعتمادات المالية المطلوبة لهذا الغرض فيما ستشهد الكلية زيارة وفد المجلس الطبي للتحقق من توفير  الاشتراطات المطلوبة بعد رفع التقرير الذي تم إعداده

دكتور متوكل أمام – قدم ورقة تضمنت التقرير الذي سيتم تقديمه للمجلس الطبي السوداني و قال أن  التقرير حوى الشروط  المطلوب توفرها وعددها تسعة  شروط كلها متعلقة بمخرجات الكلية و البيئة الدراسية  وقال يجب أن تكون الكلية ذات رؤية و رسالة وأهداف  تنتج  منها مخرجات و أبحاث علمية، و أن يكون لها منهجاً دراسياً متكاملاً وواضحاً بساعات دراسة محددة.، و عدد كافٍ من أعضاء هيئة التدريس في كل قسم من أقسام الكلية بمختلف درجاتهم العلمية ، ووجود كيان طلابي يمثل الطلاب (الرابطة أو الأسرة الطلابية) يشارك في هياكل الجامعة الإدارية و بنية تحتية  مثالية حيث  تقوم كلية الطب على مبنى قائم بذاته يحوي عدد كافٍ من القاعات تسع الطلاب و يكون لها مستشفى معتمد به كل الأقسام الطبية يفي بحاجة تدريب الطلاب  وجميعها موقف الكلية فبها مطمئن للغاية .

الدكتور : محمد أحمد التجاني منسق برنامج  اعتماد الكلية مع المجلس الطبي السوداني قدم ورقة علمية حوت تعريف الاعتماد ومعاييره العالمية والإقليمية والمحلية والمعايير التي وضعتها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للتعليم الطبي .

تهنئة عيد الفطر المبارك
زر الذهاب إلى الأعلى