جـامـعـة شـندي

23    الأحد:23 ابريل 2017

تأسست عام 1994




مدير الجامعة يلتقي والي نهر النيل

[2015-11-18]
مدير الجامعة يلتقي والي نهر النيل

  قام البروفيسور تاج السر حسن محمد أحمد  مدير الجامعة  صباح االأربعاء18/11/2015م  . يرافقه الدكتور ناصر محمد عثمان وكيل الجامعة  ، و دكتور الطيب علي القاضي مساعد مدير الجامعة للشؤون المجتمعية، والأستاذ أسامة شرف الدين أمين الإعلام لأمانة حكومة ولاية نهر النيل بالدامر. حيث التقى خلالها بسعادة الأستاذ محمد حامد البلة والي الولاية البروفيسور تاج السر حسن محمد أحمد  مدير الجامعة  قدم التهنئة للأخ الوالي لنيله ثقة رئيس الجهورية وتعينه والياً علي الولاية .مؤكداً أن الجامعة تعمل من أجل مصلحة الولاية وتهدف الي خدمة مجتعها بصورة مباشرة بتوجيه كافة بحوثها العلمية لخدمة المواطن وحلحلة مشاكله كافة خاصة الصحية منها عبر الخدمة الطبية المميزة المقدمة عبر مستشفي المك نمر الجامعي الذي يعمل في علاج أمراض ذات تخصصات نادرة مثل الكلي وأمراض القلب والأروام التي سعت الجامعة لقيام مركز متخصص في علاجها اكتملت تجهيزاته بنسبة 90 % وسيتم افتتاحه قريباً مبيناً أن الجامعة تشهد زيادة مضطردة في أعداد الطلاب المقبولين وتعمل علي تخريج كودار مميزة في كافة التخصصات وأنها ذات علاقات طيبة بخريجيها . منوهاً الي أن الجامعة متفردة ببرامجها في خدمة المجتمع وذلك بإنشائها إدارة متخصصة في خدمة المجتمع وإنشاء كلية تنمية بقرية طيبة الخواض بالريف الشمالي لمحلية المتمة بالإضافة لمراكز كلية المجتمع المنتشرة بمحليتي شندي والمتمة التي تعمل في برامج تأهيل المرأة مشيراً الي أنها أدخلت برامج جديدة في منهجها مثل الحاسوب والرشاد الزراعي . وأشار الأخ المدير الي أكثر ما يؤرقهم هجرة الكوادرالمؤهلة  المتواصلة للخارج مشيداً في هذا الصدد بأساتذة الجامعة بأرض المهجر وارتباطهم الوثيق بالجامعة وأبناء منطقة شندي بالخارج ودعمهم المتواصل لبرامج الجامعة . الأستاذ : محمد حامد البلة والي نهر النيل رحب بوفد جامعة شندي مبيناً بدور الجامعات في خدمة المجتمعات المحلية . وأشاد بمبادرة الجامعة في إنشاء إدارة للخدمة المجمتمعية متمنياً أن تلعب دوراً مباشراً في ترسيخ مبدأ الحوار الوطني وإشراك الجامعات فيه عبر الأساتذة والطلاب . معلناً عن التزامه بتفعيل دور مجلس مجلس تنسيق التعليم العالي بالولاية الذي يعمل علي التنسيق بين جامعات شندي ووداي النيل والشيخ البدري من جهة وحكومة الولاية من جهة أخري . داعياً لضرورة تمثيل  إدرات هذه الجامعات الثلاث في مجلس وزراء الولاية ومجلس التخطيط الاستراتيجي بالولاية  وتمثيل كل الكليات بمجالس الوزارات المناظرة لها . موجهاً إدارة جامعة شندي بإعداد أوراق علامية عن الحوار المجتمعي الطلابي وكليات المجتمع ودورها المباشر في خدمة المجتمع وتقديمها لمجلس تنسيق التعليم العالي بالولاية في اجتماعه القادم