الرئيسية / الاخبار / أخبار الجامعة / مدير الجامعة يستقبل وكيل وزارة الصحة الاتحادية

مدير الجامعة يستقبل وكيل وزارة الصحة الاتحادية

استقبل البروفيسور تاج السر حسن محمد أحمد-  مدير الجامعة  ظهر الثلاثاء 15/8/2017م بمركز علاج الأوارام وأبحاث السرطان التابع للجامعة استقبل الدكتور : عصام محمد عبد الله وكيل وزارة الصحة الاتحادية يرافقه البروفيسور : دفع الله عمر أبو إدريس – مدير المركز القومي لأمراض الأورام بالسودان وذلك بحضور الدكتور : صلاح محمد الهدي مدير إدارة  المسنشفيات والمراكز الطبية المتخصصة والدكتور ناصر محمد عثمان – وكيل الجامعة و الدكتور : السيد عثمان السيد أحمد – مدير مستشفي المك نمر الجامعي ود. يوسف محمد يوسف – عميد كلية الطب ومدراء الأقسام بالمركز .

البروفيسور تاج السر حسن محمد أحمد-  مدير جامعة شندي رحب بالضيوف وأوضح أن العمل بالمركز يسير بصورة ممتازة شاكراً رئاسة الجمهورية ووزارة الصحة الاتحادية وحكومة ولاية نهر النيل علي دعمهم غير المحدود للمركز الذي قطع العمل فيه شوطاً كبيراً ويستقبل المرضي من جميع أنحاء السودان لتلقي العلاج في أقسامه المختلفة  منوهاً للزيادة الكبيرة في أعداد المرضي المترددين علي المركز , كما دعا لمزيد من التنسيق بين وزارتي الصحة والتعليم العالي لدعم قيام قسم الأبحاث الذي يجد الاهتمام الكبير من وزارة التعليم العالي باعتبار جامعة شندي رائدة في مجال المستشفيات المتخصصة حيث تعمل الوزارة علي تعميم تجربتها علي الجامعات الأخري بالسودان .

من جانبه الدكتور : عصام محمد عبد الله وكيل وزارة الصحة الاتحادية أشاد بالعمل بمركز علاج الأورام وشكر إدارة الجامعة علي اهتمامها وتفردها بأبحاث وعلاج الأورام  التي تعتبر من أولويات رئاسة الجمهورية وتعمل علي دعمها في جميع أنحاء السودان مبييناً أن الهدف من الزيارة الوقوف علي سير العمل بالمركز  وتذليل العقبات التي تعترض سبيله توطئة لافتتاحه في القريب العاجل .

كما أعلن عن استعداد الوزارة للتعاون مع الجامعة لقيام مركز الأبحاث والتوسع في  أقسام المركز ليستقبل أكبر عدد من المرضي وذلك بإضافة أقسام جديدة وأجهزة حديثة ورفده بعدد من الكوادر حتي يسهم بصورة كبيرة بتوطين علاج السرطان داخل السودان .

البروفيسور : دفع الله عمر أبو إدريس – مدير المركز القومي لأمراض الأورام بالسودان : أكد أن مركز علاج الأورام وأبحاث السرطان والتابع لجامعة شندي يعتبر  من المراكز الرائدة في السودان ويستقبل المرضي من جميع أنحاء البلاد معلناً استعدادهم لتذليل كافة العقبات به حتي يؤدي دوره بالصورة المطلوبة  .