أخبار الجامعةاخبار الكلياتالأخبارالرئيسية

مدير الجامعة يدعو لقيام نفير شعبي لاستكمال النواقص في البنية التحتية بالجامعة .

أشاد البروفسيور : حاج حمد عبد العزيز محمد الأمين مدير جامعة شندي بالأدوار والجهود الشعبية  بمحليتي شندي والمتمة في قيام الصروح الخدمية خاصة التعليمية والصحية ودعمها باستمرار حتى تؤدي دورها على الوجه الأكمل . جاء ذلك في  اللقاء الذي جمعه بأعيان مدينة شندي من أجل الإرتقاء بالجامعة  بمباني إدارة الجامعة صباح الأحد 1/12/2019 م  بحضور الدكتور على عثمان مساعد وكيل الجامعة والدكتور حسين الطاهر أمين الشؤون العلمية والدكتور أونسة محمد الله عميد شؤون الطلاب د. الطيب القاضي مساعد المدير للشؤون المجتمعية ود. محمد أحمد فضل السيد عميد كلية المجتمع وقد بيّن  أن الجامعة بها بنية تحتية ممتازة  مثمناً الجهود  المقدرة التى قامت بها الإدارات السابقة في إنشاء مرافق الجامعة المختلفة فيما دعا أعيان المدينة لتبني قيام نفير شعبي على مستوي المحلتين من أجل إنشاء مباني لكليتي الهندسة والعمارة وطب والأسنان اللتان تم القبول لهما في العام السابق ضمن سياسة وزارة التعليم العالي في التوسع في قبول الطلاب مؤكداً أن إداة الجامعة اجتهدت من أجل توفير بيئة أكاديمية مناسبة لطلاب الكليتين في المرحلة الحالية ولكن المرحلة القادمة تتطلب قيام كليات منفصلة لخصوصية هذه الكليات . وقدم تنويراً للحضور عن سير واستقرار الدراسة بالجامعة مؤكداً اكتمال عميلة تسجيل الطلاب الجدد واستمرار دراستهم منذ السابع عشر من الشهر المنصرم وموقف الدراسة بكل كليات الجامعة وقدم شكره للسيد والي نهر النيل لدعمه اللا محدود للصندوق القومي لرعاية الطلاب  والجهد المقدر من تنسيقية قوى الحرية والتغير  بمدينة شندي لتوفير السكن المناسب للطلاب وذلك بتوجيهه بتخصيص عدد من المرافق بمحليتي شندي والمتمة علي أن تقوم إدارة الصندوق بتأهيلها لتكون سكناً يليق بالطلاب ، وقد تم تكوين لجنة من الأعيان لدفع تلك الجهود حتى تستانف الدراسة ببقية الفصول  الدراسية في أسرع وقت ممكن .

وقد رحب السادة أعيان مدينة شندي بمدير الجامعة في مدينة شندى وأعلنوا التواثق والتعاضد من أجل المساهمة في الإرتقاء بجامعة شندي التي أحدثت تحولاً كبيراً في المدينة داعين لتبني فضيلة الوقف من إجل الإسهام في الإرتقاء ببنية الجامعة معلنيين تذليل كافة العقبات التي تعترض تطور الجامعة مشيدين بالأدوار المتعاظمة للجامعة في خدمة المجتمع وخلص الاجتماع لتكوين لجنة من رموز المجتمع بمحليتي شندي والمتمة لتبني نفير دعم الجامعة ليشمل كل مكونات مجتمع المحليتين داخل وخارج السودان ليسهم بصورة كبيرة  في تطوير البيئة الدراسية بالجامعة  .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق