أخبار الجامعةاخبار الكلياتالأخبارالرئيسية

الجامعة تحتفل باستقبال الطلاب الجدد بكلياتها في محلية المتمة  

برعاية البروفيسور : تاج السر حسن محمد أحمد – مدير الجامعة وتشريف.  الأستاذ :  مجذوب الفاضل محمد – معتمد محلية  المتمة  أقامت عمادة شؤون الطلاب جامعة شندي  الأربعاء 7 نوفمبر  2018م بقاعة الأستاذ : عبد الله الحسن بكلية القانون  حفلاً بهياً لاستقبال طلاب الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي 2018 – 2019 م  بكليات الجامعة بمحلية المتمة وهي القانون – الدرسات التنموية والصحة العامة  تحت شعار ( جيل واعد لوطن رائد ) حيث أمه عمداء الكليات ومديرو الإدارات والأساتذة والطلاب بالكليات المختلفة .

الأستاذ :  مجذوب الفاضل محمد – معتمد محلية المتمة أشاد بالأدوار المتعاظمة للجامعة تجاه مجتمع  محلية المتمة وذلك بإنفاذها برامج تخدم المجتمع بصورة مباشرة عبر مراكز كلية المجتمع المنتشرة بقري المحلية ورفدها بالكوادر المؤهلة والمدربة والتي تعمل على توعية وتبصير المواطن في كافة المجالات مما يسهم بصورة كبيرة في دفع عجلة التنمية بالمحلية معلناً ترحيب المحلية على مستواها الرسمي على مستوي لجانها الشعبية بالقرى والفرقان بالطلاب الجدد الوافدين من كافة أنحاء السودان  معلناً إلتزامه بتسخير كافة إمكانات المحلية لخدمة الطلاب مؤكداً على تميز العلاقة بين المحلية والجامعة معلناً مساهمته في إنجاح احتفال الجامعة باليوبيل الفضي في بداية العام المقبل داعياً الطلاب للتأثير الإيجابي في المجتمع .

البروفيسور : تاج السر حسن محمد أحمد – مدير الجامعة رحب بالطلاب الجدد وأكد على تميز الجامعة بين الجامعات السودانية وذلك بتفرد كلياتها بتخصصات نوعية منذ إنشائها وامتلاكها لمستشفى المك نمر الجامعى الذي يعد الثاني من نوعه في الجامعات السودانية مثمناً جهد المدراء السابقين في وضع اللبنات الأولى  لها وشاكراً حكومة ولاية نهر النيل ومعتمدي محليتي شندي والمتمة لاهتمامهم وتفلعلهم مع برامج الجامعة . حيث علمت على تخريج كوادر متميزة في كافة المجالات مبيناً أن الجامعة تعد العدة للاحتفال باليوبيل الفضي في بداية العام المقبل مؤكداً أن هدفهم الرئيسي هو الإستقرار الأكاديمي وذلك بتهيئة البيئة التعليمية المثالية حتى تكون جاذبة في كافة مرافقها من قاعات ومعامل ومكتبات وكافتريات واستراحات للطالبات مؤكداً تقديم الخدمات لكافة الطلاب دون تميز  . داعياً الطلاب للتقيد باللوائح الأكاديمية ولوائح سلوك الطلاب والتي تم إعدادها بواسطة لجان متخصصة عملت إعدادها بالصورة المثلى والتي تمت إجازتها من مجلس الأساتذة .

وقال أن الجامعة تكفل للطلاب حرية ممارسة النشاط الإبداعي والسياسي  بكافة انتماءاتهم والذي وصفه بأنه سيسهم بصورة مباشرة في صنع حراك يعمل على صقل المواهب لدى الطلاب  مبيناً أن الجامعة  تعمل على رعاية المبدعين منهم ولها إنجازات غير مسبوقة في مجال التنافس عبر مهرجان الإبداع الطلابي دعياً للطلاب للمحافظة على هذا المستوى كما دعاهم للتحلي بالسلوك القويم داخل وخارج الجامعة . مضيفاً أن الجامعة ترتبط بعلاقة متميزة مع الصندوق القومي لرعاية الطلاب وهي تعمل معه في تناسق تام من أجل حل المشكلات الي تواجه الطلاب . كاشفاً عن قيام مشروع الطالب المنتج التي تتبناه عمادة الطلاب والذي يهدف لتوظيف طاقات الطلاب للمساهمة في تهيئة البيئة الجامعية ويعود عليهم بمنافع مادية تسهم باضافة مداخيل تعينهم خلال مسيرتهم التعليمية . وتمنى لهم حياة علمية مليئة بالتحصيل الأكاديمي .

د. حسن عوض الكريم على – أمين الشؤون العلمية أكد أن الجامعة شهدت تطوراً كبيراً في مناهجها وعملت علي إضافة كليات جديدة وإضافة أقسام جديدة في بعض الكليات مبيناً أن أدارته عملت على إرشاد الطلاب بمحليتي شندي والمتمة للتقديم لكليات جامعة شندي من خلال التقديم الإلكتروني عبر مركز تقنية المعلومات بالجامعة وذلك بتوفير الكادر المتخصص موضحاً أنها البوابة التي يدخل عبرها الطالب للجامعة ويتخرج عبرها كما قدم شرحاً مفصلاً للطلاب لأهم بنود اللائحة العلمية التي تحكم النشاط الأكاديمي للطالب منذ دخوله للكلية المعنية حتى تخرجه فيها .

الدكتور : يوسف علي الريح – عميد شؤون الطلاب هنأ الطلاب الجدد علي أختيارهم جامعة شندي التي وصفها بالمنارة السامقة بين رصيفاتها داعياً الطلاب للإلتزام بتقوى الله ومن ثم الإلتزام  بالسلوك القويم والتقيد بلائحة سلوك الطلاب والزي المحتشم كما دعاهم لنبذ الجهوية البغيضة والابتعاد عن العنف والمحافظة على ممتلكات الجامعة مؤكداً على دعم جميع المناشط الطلابية عبر روابط الطلاب الأكاديمية وقال أنهم بصدد الإعداد للمشاركة في منافسات القطاع الشمالي المؤهلة لمهرجان الإبداع الطلابي السابع  دعياً الطلاب للمشاركة بفاعلية في إنجاحه حتي تحافظ الجامعة علي مكانتها المتميزة في هذا المجال .

كما تحدث ممثل الطلاب القدامى وممثل الطلاب الجدد مشيداً باهتمام الجامعة بالطلاب الجددوالاحتفاء بهم والعمل على راحتهم . كما تخلل الاحتفال لوحات ابداعية شكلها طلاب الكليات الثلاث . تمثلت في المديح النبوي والغناء الوطني والتراث الثقافي السوداني وجدت الاستحسان وتفعل معها جميع الحاضرين .

المحرر  : أسامة شرف الدين عبد الله